Facebook Share

Sunday, August 05, 2012

أنا الآن أحيا


إن كانوا هم من قتلوني ، فأنتم أيضا قتلتموني



الآن فقط أدرك معني أن ما لجرح بميت إيلام ، لا أستطيع أن أرد علي صديقي ، تتساقط قطرات المطر علي وجهي تخفف من حرارة دمائي المنسالة علي جبيني ، وفي الوقت نفسه تتساقط علي عيني دموع صديقي الدافئة فتخفف من شدة البرودة التي تسري في جميع أطراف جسدي ، لا أدري متي نقلت إلي هنا ؟ أو كيف نقلت ، فقط أذكر آخر موقف ولا أذكر متي كان هل من ساعة ؟ أهو من دقائق ؟ ولا أستطيع أن أتكلم مع صديقي لأسأله فالاجابة لا تهم ، ما أدركه أنه قد دني الاجل ... مازلت أذكر آخر مشهد كنا نمزح فيه سويا في ذلك الليل البارد ، ليلة يوم الخميس ، وكانت أضواء ليزر القناصة تداعبنا وكنا نحاول أن أن نتابعها بأقلام ليزر حمراء صغيرة ، قبل أن تتابعنا هي ، في لهو مستفز لمن يشيربها إلينا ، لمن أكن أدري أن استفزازي له سيصل لدرجة أن تستقر تلك الرصاصة في رأسي ...


لا أدري لماذا يمر الوقت بهذا البطأ ، لقد سئمت من تلك الدنيا بما فيها ومن فيها ، وتركت أرض المعركة لا أدري أمنتصر أنا أم مهزوم ، لكم آمل في الشهادة ، ولكن بالرغم من موتي من عشرات السنين بالفعل إلا أن سكرات الموت شديدة ... غابت قدماي عن الحركة تسري فيهما البرودة والارتعاد ، ألن يكفكف صديقي دموعه المنساله ، لا أدري كيف أفرق بين وقع قطرات دمعه ووقع قطرات المطر في مثل هذه الظروف ، يشخص بصري ناظرا إلي عينيه ، يميل علي صدري كل حين ليطمئن أني مازلت علي قيد الحياة ، كيف أوصل إليه أنني ميت منذ سنوات ، تفضل الله علي بمعرفته في التحرير ، في ثلاث أيام ، لنكون أكثر من إخوة ، قمنا بتحديد مقر لنا ولأصدقائنا بجوار المنصة الإذاعية عند سفير للسياحة ..تقاسمنا الخبز والمياة والكلام وكل شئ ...



ما لا أفهمه ، لماذا لا يكف علي سد مكان انهمار الدماء من جبيني بيديه وبملابسه ؟ لماذا لا يدرك إنني ميت لا محالة ، لماذا يتساءل عن الشاش وهو يدرك أن صديقنا قد ضرب وأخذ منه كيس المعدات الطبية والأدوية والشاش وهو في طريقه إلينا بالأمس ، وألقيت هذه الأكياس في النيل ، ليس من قبل بلطجية ولكن من قبل لجنة تفتيش شعبية تشعر بالتضييق مما نفعل ، هم أيضا قتلوني بالأمس قبل أن أقتل اليوم ..


يمر شريط الأيام الماضية أمام عيني ، استحضر ملك الموت يقترب أكثر وأكثر ، ومع اقترابه يمر أمام أعيني شريط أيام حياتي كلها ، ولكن لا تلمع بهذا الشريط سوي تلكم الليالي العشر ، فلا استطيع أن أغادر كل تفاصيلها ..


أشعر بالأسي علي صديقي ، أشعر أنني قد قتلته حينما تركته يبقي معي عندما أصر علي ذلك ، أشعر وأنني قد قتلته بقتلي ، فهو من كان يصر أننا قد حققنا ما نريد ولا حاجة لمزيد من البقاء ، وأنه لا مزيد من الغدر ويجب أن نعطي النظام فرصته ، ولكم آسي علي ما جلبته له من مخاطر الاعتقال والموت البطئ والذي ينتظره بعد عدة أيام من الآن ...


تسري البرودة في أطراف أصابع يدي الآن بعدما التفت ساق اليسري باليمني ولم أعد استطيع حراكهما ، ألا يهدأ صديقي من روعة ؟


ليتني أتكلم لأعرفه أنه كان يتحدث لشخص ميت بالفعل ، بل شخص تم قتله عدة مرات ، أول مرة تم قتلي حينما مات أبي بسبب التهاب الكبد الوبائي ، وعندما مات أخي بسبب الطعام المسرطن


وصل صديقي وتسلمني أخيرا مجموعة من الأطباء ، لا أدري ماذا يفعلون ؟ إن أمر الله قد نفذ ، وفي أعينهم الكثير من نظرات الحسرة لا أدري لماذا ، لعلي أنا من يجب أن أنظر إليهم بحسرة علي ما هم فيه ذل !


أنتم أيضا قتلتموني يا أهل شارعي حينما كنت تلقون علي باللوم لغلاء الأسعار ، وكأن الأسعار كانت أولي مرة تزداد أو كأنها وصلت أعلي حالات الغلاء بسببي !


أنتم أيضا قتلتموني حينما توفيت والدة صديقي حسرة علي اعتقال ولدها أمامكم وأنت تشاهدون الموقف ولا ينطق منكم أحد


كيف أشعر بصديقي الآن لهذه الدرجة ، وكأنت روحي تلتقي روحه شيئا فشئ وأنا أغرغر ، أشعر الآن بسبب دمعاته ، يكاد قلبه ينفطر متسائلا لماذا قتلتموني بعدم قتلي معه ؟؟؟


لا أحصي عدد مرات قتلي ، ولكن أذكر أن من أشدها وفاة خادمتنا محترقة في القطار بلا دية ، وأذكر لحظات قتلي عندما علمت بوفاة سائقنا في الدويقة ، وقتلي حينما مات ابن جارنا في العبارة ، وقتلي عندما علمت بابتلاع البحر المتوسط لابن البواب وهو يفر طامعا في غناء إيطاليا وهاربا من ذل مصر ..


أولستم من قتلتموني بالأمس حينما توجهت إليكم مناشدا لكم أنها مظاهرة سلمية فانهلمت علينا بعصي عساكركم ؟


لقد مت حينما أخذت مني البطاطين التي قمت بشرائها وتوصيلها فرحا إلي الاصدقاء في الميدان ظنا مني أنني أقوم بعمل بطولي ، لقد مت حينما قد بسباب أمي واتهامي بالحصول علي الدولارات لزعزعة نظام مصر ، لقد مت حينما حاولتم قتلي وأنتم متأكدين من تلك التهمة ..


ما أشد سكرات الموت ، أدرك الآن فقط الفرق بين البشر والرسل ، في كل مرة كنت أتعرض لذلك كانت نفسي تموت وتموت ، وأفكر لماذا تركت الفيلا في الرحاب وأتيت كل هذه المسافاة ، هل هذا حقا حبا في الله ، هل هو محاولة لاحياء نفسي الميتة ؟ ، لماذا أريد أن أحيي هؤلاء القتلي الذين يصرون علي قتلي معهم ؟ ، أوليس الأولي بهم ما ارتضوا لأنفسهم ، لماذا لا اتراجع لأنعم بالراحة في الجاكوزي واشرب العصير وأنام ؟ ، ما الذي جعلهم متيقنين من كوني مصر علي تجويعهم ، ومصر علي إذلالهم ؟ ، بيد أن راتبي خمسة عشر ألف جنيه في أحدي الشركات الاجنبية في مصر ، وأنا أول المهددين بفقدان عملي أولا بسبب مشاركتي في المظاهرات ، ثانيا لدعوتي لها علنا في الشركة وأنا ذو منصب إداري ، ثالثا لكون الشركة أجنبية ، لماذا لم أفكر بكل هذا ، أعود لنفسي قائلا أنا عندي من الأرصدة في البنك ما يسمح لي بالعيش سنتين بدون عمل ، هم لا يستطيعون الحياة يومين  بدون عمل ، ثم ترد علي نفسي قائلة ولكن كيف يستطعون الحياة في ذل طوال عمرهم ؟


أما الرسل كلما تعرضوا لتلك الضغوط كان ذلك يزيد من عزائمهم وحبهم لقومهم حرصا علي هدايتهم !!


دهس قدمي مجموعة من الشباب تجري حاملة مصاب آخر ، قاموا بالاعتذار عدة مرات ، ولكن ما لا يدرونه أنني لا أشعر بها بالفعل منذ عدة دقائق..


لا أستطيع منع ذهني من تلكم الأسئلة ، لماذا كنتم تقتلونني بمطالبتي بالكف عن طلب الأفضل لكم ولي ، وليس دفاعا عن قناعة شخصية ، لماذا قتلني صديقي المقيم في أمريكا منذ عشرين عاما طالبا مني أن أكف عن العبث ؟


ولماذا قتلني من ذهب إلي مترو ماركت فلم يجد به نوع الشاي المفضل إليه ؟ فهاتفني ناقما علي ، ولولا معزته عندي لما رددت علي في وسط قصف البلطجية لنا بالطوب ...


كنت أتساءل هل أنا بهذه الدرجة من القوة لأمنع البنزين عن كل تلك البنزينات بما أفعله ؟


لماذا قتلتني حينما شعرت بذل الرئيس مبارك ، في خطابه الأخير ، ونسيت ذل شعب لأكثر من ثلاث عقود ؟


لماذا استعطفك الرئيس مبارك ونسيت ثلاثمائة روح ، تسري إليهم روحي في تلك اللحظات ؟





أدركت الآن فقط أن المصاب الذي كان محمولا بأيدي من دهس قدمي كان هو صديقي الذي كانت دموعه تدفئ وجهي حينما شعرت بالبرودة تغادر يدي وتجهز علي صدري ووجهي ولا أجد تلك القطرات الدافئة التي كانت تطفأ من نار البرودة ، تتلاقي أرواحنا الآن أكثر وأكثر ، لم يستطع رؤية وجهي هكذا خرج مهرعا إلي صفوف البلطجية عند ميدان عبد المنعم رياض لتنفجر قنبلة مولوتوف في وجهه !!


كنت أظن أنن أعذب بسكرات الموت ، ولكنها لا تعادل شيئا أمام عذاب سماع صوت صراخه علي وجهه وعينيه المفقودتين ، أخذوا من كلانا دفء أدمعه وخلفونا قتلي ومشوهين


يغالبني السؤال لماذا يجب علي أن أنتظر لأعطي الفرصة لمن يكذب علي مدار ثلاث عقود ؟


لماذا أنا المطالب بتصديق ما يقولون ، لماذا يقبضون علي الزملاء حتي الآن إن كانت نواياهم حسنة ؟ لماذا يرهبون أهالي أصدقائنا حتي الآن ، لماذا لم يفرجوا عن المعتقلين حتي الآن ، إن كانت نواياهم حسنة ؟


الآن فقط تزول عني أسباب الإحباط والكآبة ، فقد بلغت الحلقوم ، الآن فقطت أدركت الإجابة عن السؤال ، هل أنا مخطئ أم صواب ، حتي وإن لم أستطع الاختيار والتأكيد علي أي من الخيارين ، فالإجابة عن هذا السؤال : إنني نادم في التأخر عن ما فاتني من مظاهرات في وجه ذلك النظام الغاشم ، ولو عادت بي الأيام ولو كنت وحدي لهممت في الوقوف أمام جحافلهم ولعبرت كوبري قصر النيل ولعبرت كوبري الجلاء وحدي وحدي ، ما أشد تشبث جسدي بالروح ، شعور لا أستطيع وصفه ، سيشعره كل منكم يوما ما ، ما أود أن أقوله :



أنني الآن ....


.......... أحيا




وأنتم مازلتم ...


........القتلي ...








أنا الآن أحيا ـ أنا الآن أحيا 



وبحياتي سنحيا 

Saturday, September 10, 2011

فيديوهات سفارة إسرائيل يوم تصحيح المسار

معنديش كتير أقوله غير النقاط التالية :

1- كل ما تم حدث علي مرأى ومسمع وعلم ومباركة وموافقة المجلس العسكري والجيش من هدم للسور ، لتسلق العمارة ، للصعود علي السلم نحو سطح العمارة المجاورة

2- الاعتداء بدأ من قبل بعض المتظاهرين علي سيارتين ترحيلات أمن مركزي كانا يمران بالصدفة بجوار السفارة ولا علاقة لهما بالاحداث

ثم اعتداء بالطوب علي عساكر الأمن المركزي الواقفة في مكانها بجانب سفارة إسرائيل

3- لو أراد الجيش منع أحد من الوصول للسور أو السفارة أو دخول أي دور ، لنجح في إيقافهم

4- فيه جزء من الاعتداء علي الشرطة تسخين من عيال ، وفيه جزء حماسة ، فيه عيال وقفت أوتوبيس نقل عام وكانوا عاوزين يخشوا بيه في العساكر ، الفيديو موجود برضه ، واحد قال الاتوبيس ده ممكن نستغله ، وهو معدي ، واحد تاني قاله تصدق معاك حق وراح طلع يجري علي الاتوبيس ، والناس طبعا اتقسموا نصين ، وفي الاخر الناس مشت الناس اللي عاوز تسيطر علي الاتوبيس !!!



*********************************************

سؤال هو إيه اللي كان مانع المتظاهرين إنهم يقدروا يدخلوا السفارة من مايو لحد دلوقتي، وقدروا يتغلبوا عليه إمبارح مع إن الاعداد كانت أقل من أيام تانيةعند السفارة؟ يعني قصدي هو ايه اللي زاد في صف المتظاهرين بالأمس ؟ مفيش أي حاجة غير إن الجيش سابهم ؟

اقتحام سفارة إسرائيل امبارح بيفكرني باقتحام مبني أمن الدولة في الفسطاط ومدينة نصر ، سواء اقتحام السفارة أو مباني أمن الدولة دول ، الاتنين كانوا أسهل من اقتحام كوكي بارك .

*********************************************



الفيديوهات :

عشرين فيديو تقريبا لمواقف مختلفة


هدم سور أمام السفارة الاسرائيلية في ظل سماح الجيش

http://www.youtube.com/watch?v=TN4YGz1RZCU

الاعتداء علي الأمن المركزي الساعة الثامنة

http://www.youtube.com/watch?v=6WIW0E6s1go

تسلق مجموعة من الشباب للسفارة التاسعة مساء

http://www.youtube.com/watch?v=d1YlZ7xEDRo

منع عربات الجيش من الوصول تصوير يحي حمدي

http://www.youtube.com/watch?v=iBkbQs3JWIA

منع الجيش والشرطة العسكرية الساعة الثانية عشر جزء2

http://www.youtube.com/watch?v=YLQSUDdRCR0

منع الجيش والشرطة العسكرية الساعة الثانية عشر جزء3

http://www.youtube.com/watch?v=mcBRclkP9ac

منع الجيش والشرطة العسكرية الساعة الثانية عشر جزء4

http://www.youtube.com/watch?v=Ig2ihpj4-ts

أحد المصابين أمام السفارة الساعة12 ونص

http://www.youtube.com/watch?v=c7VCQ7Qp0WM

مرور مدرعات الجيش الساعة 12ونص

http://www.youtube.com/watch?v=Pf3sV8Xf8N0

جانب من الاشتباكات مع الجيش والشرطة الساعة 1 إلا تلت

http://www.youtube.com/watch?v=lvN8hIWUaVI

نقل المصاب المشكوك في وفاته الساعة 1

http://www.youtube.com/watch?v=YxvBA3t2Zxg

أحد المصابين الساعة 1 أمام السفارة

http://www.youtube.com/watch?v=wy-8PQ_ep5Q

اشتباكات مع الشرطة وقنابل مسيلة للدموع الساعة 1

http://www.youtube.com/watch?v=3uxl7WT4rlU

اشتباكات وقنابل الساعة واحدة ونص

http://www.youtube.com/watch?v=rWYZn3G83Co

محاولة البعض السيطرة علي أتوبيس وتوجيه نحو الأمن

http://www.youtube.com/watch?v=3jNtepIBtxU

رجال بزي ملكي مع رجال الأمن المركزي الثانية فجرا

http://www.youtube.com/watch?v=w4JvkzzUIVE

عسكري يشير ببذاءة للمتظاهرين أمام السفارة

http://www.youtube.com/watch?v=dJUB_iyBkc0

وابل القنابل نحو المتظاهرين الثانية فجرا

http://www.youtube.com/watch?v=xawUEay6NM8

وابل القنابل المسيلة للدموع أمام السفارة الثالثة فجرا

http://www.youtube.com/watch?v=SUQjxEivLfE

Wednesday, September 07, 2011

بعض فيديوهات المناواشات في الفترة السابقة


العباسية
23 يوليو
http://www.youtube.com/watch?v=hCWLQyzLFfM
http://www.youtube.com/watch?v=NlkyhAzmCSY
http://www.youtube.com/watch?v=kEvP4PpLKWU
http://www.youtube.com/watch?v=i4kKmooP7Pw
http://www.youtube.com/watch?v=00Hv8cX_PsI
http://www.youtube.com/watch?v=4cnCgsC5Qrk
*********************

ليلة المسيرة
يوم 22 يوليو

http://www.youtube.com/watch?v=Yu9kmxkIgcg
*********************

28 يونيو
1)
http://www.youtube.com/watch?v=dWgn07mGQfM
2)
http://www.youtube.com/watch?v=iDafD1hI2X0
3)
http://www.youtube.com/watch?v=zIp2g-08fhs
4)
http://www.youtube.com/watch?v=M_Vft1QA9fU
5)
http://www.youtube.com/watch?v=DhauYflMaRM
6)
http://www.youtube.com/watch?v=RcfpFQvcUg0
7)
http://www.youtube.com/watch?v=0pE1OSlOBxQ
8)
http://www.youtube.com/watch?v=6vLcxJvGXrM
9)
http://www.youtube.com/watch?v=mpTPUZuKEGA
10)
http://www.youtube.com/watch?v=5RrGaHehJ6U
11)
http://www.youtube.com/watch?v=2wdh0y70GLA
12)
http://www.youtube.com/watch?v=h-XKUHw8uIY
13)
http://www.youtube.com/watch?v=qkNrJBwVXMg
14)
http://www.youtube.com/watch?v=zuTmHV8N_ew


********************************

سفارة إسرائيل
15 مايو

http://www.youtube.com/watch?v=fuqEUGDMNrk

*********************************

تسعة أبريل ، بعد يوم القبض علي الظباط
http://www.youtube.com/watch?v=BfCe5AtXKl0
http://www.youtube.com/watch?v=UTqV9y5SVLk
http://www.youtube.com/watch?v=qi-0LYFp1G8
http://www.youtube.com/watch?v=lzEOWRRGHAE
***********************

مصادامات خمسة وعشرين فبرايل

http://www.youtube.com/watch?v=0vCIvMB3tRo
http://www.youtube.com/watch?v=Mz7xa46GZ-I
http://www.youtube.com/watch?v=Igj2CLkcO1c
http://www.youtube.com/watch?v=Xt9Xf4rhjpo
http://www.youtube.com/watch?v=IwMG8oMKeoo
http://www.youtube.com/watch?v=yrh3HiqS6n4


**********************
يوم الجمل
http://www.youtube.com/watch?v=L7aDH2hHeZ8
http://www.youtube.com/watch?v=VMe8YeSjtl0
http://www.youtube.com/watch?v=OozlqIyDysk
الضابط اللي المجلس العسكري أقاله علشان تضامن مع الشعب
http://www.youtube.com/watch?v=yKAdffFyXpU
http://www.youtube.com/watch?v=hRERtiiLudM

Tuesday, August 30, 2011

عذرا صراع الشحات وأسامة عزالعرب ليس بتفاهة !!

عذرا إنها ليست بتفاهة !!!!

********************************************************



لو كان اللي عمله أحمد الشحات ولا حاجة وتفاهة من وجهة نظر البعض ، فاللي حصل بعده من مخططات مدبرة واسفاف واستخفاف وإعلام ساقط مشارك في الأمر ، مينفعش نسكت ونقول تفاهه ..

كثر اللغط في اليومين الماضيين والجدال والنقاش، عن ماهية من رفع العلم المصري وأزاح علم إسرائيل من على السفارة الإسرائيلية ..

وفي الوقت ذاته أنطلقت معظم الأصوات منادية بعدم جودى بذل المجهود لمعرفة هوية الشخص الرافع للعلم المصري، وأنها إهدار للوقت، فالمهم أن من رفعه مصري وليس مهم الأسماء، وكفانا تفاهة وتضييعا للوقت ...

عذرا إنها ليست بتفاهه !!!!

لو أن الأمر لا يتعدي كونه صراعا علي الشهرة أو المال ، لسهل تجاوزه ،إلا إن ما يحدث الآن ما هو إلا عملة ممنهجة مدبر لها ومنظمة ، لها الكثير من الآثار السلبية ...

الأمر حينما يتعلق ، بإعلام قذر ، وقنوات مؤجورة ، مازالت تعمل بكامل طاقتها رغم يد القنوات الملوسة بالاف القتلي وتم اتهامهم بالبلطجة والتحريض ضدهم ؟ ، حينما نجد أفعال مثل أفعال أمن الدولة ، فإن الأمر ليس تافها ، الأمر يتعدي كونه حقدا شخصيا أو تكالبا علي شهرة أو مال أو مبارة بين الأهلي وأسمنت السويس ...

1- هناك من يعمل على الإفشال النفسي ، وزرع الإحباط لكل ما يبذل لصالح مصر حتى لو شكليا أو رمزيا ....

2- هناك من يريد ويخطط عن عمد لسلب أبسط أسباب الفرحة من وجوه وقلوب المصريين ، فبأبسط الأشياء يمكنك إضفاء السعادة علي الكثير من المصريين لطيبة قلبهم ولصفاء سريرتهم ، هناك من يبخل حتى بالقليل من تلك السعادة علي الشعب. فكما أن هناك من يأبى أن ينفذ أي مطلب أو حق من حقوق الشعب ويعمل جاهدا علي ترسيخ النظام السابق للهالك مبارك ، هناك أيضا من يبذل قصاري جهده لتعكير الصفو.

3- هناك الكثيرون ممن يريدون استغلال الموقف لمصالحهم الشخصية

- فمثلا البعض منذ أول يوم استغل الموقف في مهاجمة صفوت حجازي علي أنه قام بخطف أحمد الشحات مثل موقع جريدة التحرير

http://tahrirnews.com/أحداث-ووقائع/شاهد-فيديو-لقاء-أحمد-الشحات-في-قناة-الج/

- هناك من يستغل الموقف في مهاجمة صفوت حجازي والتشكيك في مصداقية لسببين

o من وجهة نظرهم حبه للظهور إعلاميا ، فماذا يفعل هذا الدعي أسامة عز العرب والآخر مصطفي كامل ؟ ألا يعد ذلك من باب أولى تكالبا علي الظهور في الإعلام ؟

o السبب الآخر هناك من يهاجم صفوت حجازي لا لشئ سوى كونه محسوبا على التيار الإسلامي، وفخورون بأسامة عز العرب لأنه من وجهة نظرهم أفحم صفوت حجازي، ماذا سيكون ردهم لو علموا أن أسامة عز العرب كان يدعو لصلاة الغائب علي بن لادن في ميدان التحرير

http://akhbar-almowaten.com/index.php?option=com_content&view=article&id=2321:2011-05-04-23-19-42&catid=115:2010-11-30-21-20-39&Itemid=691

وماذا سيكون موقفهم أيضا عندما يعلمون عقده لمؤتمر صحفي مع رموز الجماعة الإسلامية للإفراج عن عمر عبد الرحمن ؟

http://aymanamerprees.blogspot.com/2011/08/blog-post_23.html

4- يبدو أن هناك من يصر علي نزع الإحباط في نفوس المصريين، فبالتأكيد لسان حال أحمد الشحات يندم علي إقدامه علي الفعل، كما يندم علي الظهور في الإعلام، قد يكون الأمر كارت إرهاب لمن يقدم علي عمل لصالح البلد من وجهة نظر القائم به حتى ولو كان صغيرا، وقد يكون الأمر مدبر إما لمعاقبة أحمد الشحات معنويا ، أو إلحاق الضرر به بملاحقته لتضليل الرأي العام ، بعد أن أصبح من المستحيل معاقبته علي تغيير العلم ، بسبب الزخم والحشد الإعلامي.

حيث نجد هذا الخبر: كامل: الشحات ساعدني فقط في انزال العلم وساتقدم ببلاغ ضده للنائب العام

http://elbadil.net/مواجهة-بين-الشحات-وكامل-حول-البطل-الحق/

من هنا يصبح من المستساغ تأديب أحمد الشحات بأي تهمة كانت ، وسيكون هذا التأديب مقبول من الشعب ، أما غير ذلك فسيكون من المستحيل تأديبه

5- الفيديو الكامل لرصد تصوير إبراهيم عبد الرؤوف والذي يظهر الشحات أثناء قيامة بتغيير العلم

http://www.youtube.com/watch?v=s6JRpU240BQ

6- في بداية الأمر ظهر فيديو لشخص اسمه مصطفي كامل ، واتضح كذب هذا الفيديو بعدها بوقت عن طريق قناة الجزيرة

http://www.youtube.com/watch?v=CJZHVcPjaNI

7- لتنفي قناة الجزيرة صحة ادعاء هذا الرجل في مكالمة هاتفية

http://www.youtube.com/watch?v=UIQDGgKELCs

http://www.youtube.com/watch?v=SCFPiHhvitk

8- وكذلك يتم تكذيب هذا الرجل عن طريق المتواجدين في مظاهرات السفارة

http://www.youtube.com/watch?v=6Lkdslcx5ao

وهنا الناس بتزف الراجل ، انزل يا كداااااب انزل يا كدااااااب

http://www.youtube.com/watch?v=5eFzJvWpM-M

9- ثم يظهر اسم مصطفي كامل مرة أخري عن طريق المدعو أسامة عز العرب

لا أدري من هو أسامة عز العرب ، مؤسس ما يدعى بالجبهة الثورية لحماية الثورة ،هذا اسمها بعد الثورة ، ولها صفحة علي الفيسبوك بها واحد وعشرين عضو ، وكان أسمها من قبل "الجبهة الثورية لشباب الثورة" ولا ندري أين كان هذا الدعي أيام يناير وفبراير ومن أين ظهر بعد تنحي مبارك !!!

وببعض البحث عن أسامة عز العرب نجد له هذه المواقف:

الدعوة لجمعة الاستمرار : http://www.christian-dogma.com/vb/showthread.php?t=89562

دعوته لفض الاعتصام عن طريق شبكة رصد: http://www.facebook.com/photo.php?pid=156624&l=6ea5b48ff3&id=103622369714881

من المدهش دعوته إلي مجلس رئاسي، على الرغم من تمحكه في الجماعة الإسلامية والتيار الإسلامي كما سيأتي لاحقا: http://www.moheet.com/show_files.aspx?fid=460108&pg=2

دعوته لصلاة الغائب علي بن لادن : http://akhbar-almowaten.com/index.php?option=com_content&view=article&id=2321:2011-05-04-23-19-42&catid=115:2010-11-30-21-20-39&Itemid=691

ثم تشكيله لحكومة مع نفسه : http://www.akhbar-almowaten.com/index.php?option=com_content&view=article&id=3007:2011-07-14-13-34-15&catid=114:2010-11-30-21-20-07&Itemid=690

ومؤتمر صحفي مع عبود الزمر : http://aymanamerprees.blogspot.com/2011/08/blog-post_23.html

10- ما هو سبب هذا الانتظار الغير مبرر ؟؟؟؟

11- بعد سبعة أيام من تبديل العلم ، يظهر ذلك الرجل أسامة عز العرب ليقول أن
مصطفى كامل مراد بائع عسل من سوهاج، هو من رفع العلم ، وتنشر له الوفد ذلك ، ويدعي أن البيانات موثقة بالصوت والصورة

http://www.youtube.com/watch?v=R4qW_fTnOTo

12- ثم تتوالى فيديوهات الدعي الآخر مصطفى كامل

المفاجأة أنهم تداركوا الخطأ في مصطفي كامل الأول ، حيث كانت الناس تعلق عليه قائلين يا تخين يا كداب ، فأتوا بمصطفي كامل نحيف هذه المرة !

ليظهر هذه المرة ويصرح أن أسمه مصطفى كامل جاد الله ، ويقر أنه مجند أمن مركزي وكان نقطته دائما عند السفارة إسرائيل ؟!!!!

ثم تاولت الفيديويهات حيث سجل فيديو في المجلس الوطني الذي يترأسه ممدوح حمزة في الدقي وغيرها من الفيديوهات

التي تحتوي علي قدر غير قليل من الاستخفاف بعقل من يستمع !!!!

- أنه دخل من الجراج وقالهم أنا عسكري ، عادي كده ؟ مكنش حد غلب !

- وإنه طلع ونزل تاني علشان كان عاوز حبل ؟؟؟ هي السكة قياسة ؟

- ادعي انه انجرح من أحد التكيفيات في يده ، ويظهر لنا واوا في أصبعه ، ما هو لو كان طلوع واحد عشرين دور علي البلوكانات والتكييفات أخرها تعويره في إيده ، كان يبقي كان أكثر أمانا من الصعود بالسلم أو المصعد ؟!

- ثم يدعي أنه كتب اسمه علي الحائط ، وظل يشرح في تفاصيل دقيقة ، سؤال واحد طالع بيقول يارب سترك واعرف أكمل ، هيبقي في ايه ولا في ايه ؟؟؟؟

- وكثير من التفاهات الأخري

http://www.youtube.com/watch?v=PP5qcvEm15k

http://www.youtube.com/watch?v=3G_jv_-QXFQ

المأساة الكبري أنه يفتخر أنه من أغلق المجمع في الاعتصام ، واحنا اللي فضلنا نسأل من اللي قفل المجمع
والصورة دي ليه وهو بيقفل المجمع
https://www.facebook.com/photo.php?fbid=233760123336465&set=a.180180112027800.38114.179772248735253&type=1

13- ثم ظهرت شيئا أكثر غباء وسذاجة ، وهي مكالمة تليفون

http://www.youtube.com/watch?v=3m5K0EBt1vc

14- لعبت قناة المحور دورا محوريا قذرا في الموضوع كعادتها ، تلك القناة المملوكة لحسن راتب

حسن راتب كان متهما في موقعة الجمل

هنا فيديو لحسن راتب قائلا أن شرف لقناة المحور أن تنقل مؤتمرات الحزب الوطني لأنها قناعات جوه القائمين عليها وأصحابها

http://www.youtube.com/watch?v=6555AH15BbA

هنا بلاغ ضده لبيع الاسمنت لاسرائيل لانشاء الجدار العازل والاستيلاء علي أراضي الدولة

http://elbadil.net/بلاغ-يتهم-حسن-راتب-بالاستيلاء-علي-أراض/

وبالطبع قناة المحور غنية عن تعريف ، صاحبة الفيديو الأشهر للتدريب علي يد اليهود

http://www.youtube.com/watch?v=XwXRyLIJGGM

استمعت الهيئة التأديبية بنقابة الصحفيين اليوم – الأربعاء - إلى أقوال نجاة عبد الرحمن – الصحفية بجريدة 24 ساعة - التي ظهرت على قناة المحور يوم "موقعة جمل" وادعت أنها قد سافرت إلى أمريكا وقطر وتم تدريبها هناك على يد الموساد الإسرائيلي لقلب نظام الحكم في مصر. وبعد سماع أقوال الصحفية وهيئة دفاعها قررت الهيئة التأديبية وقفها عن مزاولة المهنة لمدة 6 أشهر بتهم التحريض على الثوار والإدلاء بمعلومات خاطئة وتشويه صورة الثورة المصرية.

وهنا عندما فضحها أحمد عيد

http://www.youtube.com/watch?v=l3gY2inY1Y4

15- لتظهر لنا قناة المحور في سقطة أخرى من سقاطتها في لقاء مع مصطفي كامل ، ومعه آخران

في هذا الحوار

http://www.youtube.com/watch?v=7NfGH3Uji5U

http://www.youtube.com/watch?v=G17TjbNTiog

http://www.youtube.com/watch?v=iKlvJ9tzLhE

16- السؤال البسيط الذي يتبادر إلى الذهن

لماذا لم تأتي قناة المحور بالسيدة التي أدخلت أحمد الشحات شقتها ؟

الأسباب المنطقية لهذا :

- أن السيدة ستشهد لأحمد الشحات

- أن هناك ضغوط علي السيدة ترفضها وبالتالي ترفض الظهور

ثم أتحفنا قناة المحور المشبوهة ، بالدعي أسامة عز العرب ، يتكلم باسم الدين ، ويتشدق بآيات من القرآن الكريم ، ويتلفح بكوفية فلسطين والمسجد الأقصى

ليطعن في أحمد الشحات ، وصفوت حجازي

من الأدلة التي قالها هذا الدعي ، بجانب المكالمة المشبوهه

أن المكالمات لأحمد الشحات مسحلة في الموبايل بالتاريخ ، أولا يمكن تغير تاريخ وساعة الموبايل كيفما تشاء ثم إعادة ضبطها ؟؟؟؟
أليس هذا استخفاف بعقول من يسمعه ؟

مع مذيع غير محايد ، ويهدف إلى إظهار أحمد الشحات بمظهر الكاذب

http://www.youtube.com/watch?v=euuB6k-C364

http://www.youtube.com/watch?v=AblpoyuxrGo

http://www.youtube.com/watch?v=I4S470DyLo0

يدعي أسامة عز العرب ، أنه معه شهادة محمد الدسوقي عضو اللجان الشعبية، مش عارف بصراحة إن اللجان الشعبية كان ليها كارنيهات أو أعضاء ، بس عموما لقيت الفيديو ده لمحمد دسوقي

http://www.youtube.com/watch?v=5HQpFmtJJ0I

17- ما فائدة زج المصري اليوم باسم البرادعي في الموضوع ؟ هل البرادعي هو رمز مقاومة إسرائيل في أعين الشرطة العسكرية ، فمعني الجملة لا يسمح أن يحمل معني أن رجال الشرطة العسكرية يعتقدون أن البرادعي عميل ، فكيف يكون عميل ويرسل رجلا من رجاله ليزيل علم إسرائيل؟ ، في آخر جملة في المقال:

إلا أنه عند خروجه من الشقة فوجئ برجال الشرطة العسكرية، وانهالوا عليه ضرباً، وسألوه: «إنت تبع مين.. البرادعى ولا مسجل خطر.. إنتوا عايزين تولعوها وتعملوها حرب؟».

http://www.almasryalyoum.com/node/490309

18- ملاحظة أخيرة :

أن عدد كبير ممن يؤيد رأي مصطفي كامل ، ويعلق علي الفيديوهات هم ممن يحبون حسني مبارك ، بالاطلاع علي صفحاتهم علي يوتيوب والفيدوهات التي يرفعونها

وينقسم هؤلاء لقسمين

قسم محب فعلا لمحبي مبارك ، لأسباب مختلفة غير مفهومة

وقسم من المنتفعين من الفساد ومن رمز الفساد حسني مبارك

وبالإضافة لهؤلاء فهناك مجموعه سعيدة جدا من اللغط الحادث

وهم من المعترضين علي الثورة وهما أيضا قسمان

قسم جبن علي المشاركة في الثورة ، فيتربص بها الدوائر وبكل ما يتعلق بها من أحداث وتبعيات ، فحينما تفشل سيقر عينا حامدا الله أنه لم يكن معهم فاشلا

قسم غير جابن ولكنه غير مقتنع بالثورة ، فيتربص بها الدوائر وبكل ما يتعلق بها من أحداث وتبعيات ، ليثبت صحة وجهة نظره ...

*********************************

أخيرا بعد فراغي من هذه النوووت

استجدت بعض المستجدات :

نشرت بوابة الوفد حوارا مع السيدة أكدت فيه أن أحمد الشحات هو القائم بهذا العمل

http://www.youtube.com/watch?v=Db6l7zPzgDA

وينشر المصري اليوم ومصراوي هذا الخبر

شاهدان لـ''النيابة'': ''الشحات'' بطل موقعة العلم

http://www.masrawy.com/News/Egypt/Politics/2011/august/29/shahat_flag.aspx

http://www.almasry-alyoum.com/article2.aspx?ArticleID=309001

نشرت رصد خبر لصفوت حجازي يقول أن هناك مؤامرة للقبض علي الشحات:

http://www.facebook.com/RNN.NEWS/posts/188625407881243

وانهالت التعليقات عليه بالسباب والشتائم


فيديو مهم جدا مكالمة عمرو أديب مع أحمد الشحات وصفوت حجازي والدسوقي الكذاب

http://www.youtube.com/watch?v=eTuXwBEBsGU

http://www.youtube.com/watch?v=Is3vDvNokIQ

http://www.youtube.com/watch?v=SzZcvkhOiWY

http://www.youtube.com/watch?v=t3Zm_cpxlQY

http://www.youtube.com/watch?v=BWYiL-3FteE

لمن يتساءل عن من قد يكون له مصلحة من تشويه صورة هذا العمل عن عمد ؟
أمثال علي سالم قد يكون لهم المصلحة ، فلننظر علي تعليق وائل قنديل علي ما كتبه
http://www.elaosboa.com/artsys00/ArticleDetails.aspx?Aid=7789
الكلام لوائل قنديل في المقال :
وقبل أن يتهمني أحد بالتجني علي الكاتب المتيم بالعلاقة الحرام بين الحكومة المصرية الغابرة والكيان الصهيوني أنقل بعضا من عباراته لنري كيف يحتقر شباب مصر ونساءها الفضليات ويعتبرهم قطيعا من الحيوانات، يقول سالم في سيناريو افتراضي مريض لما جري في قصة العلم إن أحد المتنازعين علي شرف إنزال العلم صرح بأنه فور نزوله بأن سيدة استوقفته في أحد أدوار العمارة وأعطته 500 جنيه مكافأة علي بطولته، وأنها حسب رواية الزميلة 'الوفد' أعطته قبلة.. وبعد ذلك يطلق علي سالم العنان لخياله المريض ويقول إن السيناريو لابد أن يكون قد مضي كالتالي: في الطابق الذي يليه استوقفته سيدة أخري وأخذته بين ذراعيها وغابت معه في قبلة طويلة ومنحته مبلغا ثم أخذت قميصه للذكري، وفي الطابق التالي فعلت سيدة أخري الشيء نفسه، لكنها طلبت منه خلع بنطلونه واحتفظت به للذكري.

ويختم سالم مشاهد السيناريو الوضيع بما يلي 'ويخرج وينزل دورا، سيدة جميلة تسحبه داخل الشقة، وتعطيه 300 جنيه فقط وتعتذر، لأن ليس لديها فكة، يقول لها: ولا يهمك يا ست هانم.. اديني بوس بالباقي'.

*********************************

السؤال الأهم من الذي يسمح لعلي سالم ببث هذه السموم مرة أخري في الصحف ؟